طالبة فنون تطبيقية تبتكر ملابس ذكية تحمي من سرقة السيارة وتعرض الأطفال للخطف

لم تدع التكنولوجيا بابًا لتدخل في تفاصيل معيشة الإنسان دون أن تطرقه، فقد تحكمت في جميع مناحي حياة البشر،  أصبحت الأيدي الثانية التي تسهل وتيسر عليه المعيشة، مواكبة للاختراعات والتطور التكنولوجي ابتكرت المهندسة، سالي علي، خريجة قسم تكنولوجيا الملابس والموضة بكلية الفنون التطبيقية جامعة بنها، ملابس ذكية تحتوي على شرائح ولوحات الكترونية للتحكم في السيارة عن بعد، وأيضاً ملابس للأطفال تحتوي على أجهزة إنذار تحميهم من مخاطر الاختطاف، ليكن ذلك هو مشروع تخرجها من الكلية.

ووفقًا لما حوار سالي مع موقع “اليوم السابع”، أوضحت تفاصيل مشروع تخرجها قائلة: “مشروع تخرجى عبارة عن الملابس الذكية ملابس ذكية تحتوي على شرائح ولوحات الكترونية للتحكم في السيارة عن بعد، وأيضاً ملابس للأطفال تحتوي على أجهزة إنذار تحميهم من مخاطر الاختطاف، لتسهيل الحياة على المستخدم بشكل أكبر.

واستكملت: ” تصميم الملابس عبارة عن قطعتين، الأولى مزودة بنظام التحكم بالسيارة الشخصية عن بعد، ويتم ذلك من خلال وجود شريحة ذكية ولوحة تحكم مرنة، توضع داخل أكمام التيشرت ومن خلال أزرار معينة، وبالضغط عليها، تتلقى السيارة الأوامر المختلفة عن بعد وتنفذها، مثل فتح المحرك وإغلاقه أو فتح الباب أو فتح شنطة السيارة”.

وهذا يساعد على حل مشكلة ضياع مفتاح السيارة، كما يمكن التحكم في السيارة من خلال أي مسافة بعكس ريموت العربية أقصى مسافة له 100 متر،  كما يوجد إمكانية تهيئة جو السيارة بتشغيل مكيف الهواء قبل ركوب، كما يوجد به نظام أمن قوي ومتكامل ومقاوم للاختراق، يعمل على فشل اي محاولات لسرقة العربية من خلال كسر زجاج الابواب ومحاولة سرقتها أثناء فترة تشغيل المحرك، فهو لا يستجيب لأي أمر، ويمكن تركيب هذا النظام الذكي على جميع أنواع السيارات.

وعن مميزات القطعة الثانية من الملابس الذكية قالت سالي: “أنها تساعد في الحفاظ على حياة الطفل وبتقلل حوادث الاختطاف، والفكرة قائمة على ابتكار قطعة ملابس مزودة بشريحة ذكية مرفق بها ” Touch sensor ” وبتكون مختفية تماما داخل الكم، بمجرد إن يلمس الطفل الشريحة، معناها إنه يستغيث، تقوم الشريحة بإرسال رسالة استغاثة بتوصل علي تطبيق الموبايل الموجود مع ولي الأمر، ويرفق برسالة لموقع الطفل أو المراهق بفضل تقنية ” GPS “.

وعن مميزات القطعة الثانية من الملابس، قالت :”إنها بتساعد في حل مشكلة ضياع الأطفال أو المراهقين، وكمان بتحل مشكلة انقطاع وسيلة التواصل بين الطفل وأهله، وبيحدد موقع الطفل في حالة اختفائه، كما أنها تعمل على متابعة الحالة الصحية للطفل، وبيتم تنفيذها على جميع الأعمار والحالات الصحية”.

هذا الى جانب تزويد قطعة الملابس ” QR Code “، وصنع الكود من خلال تطبيق طبي، يعمل على  إغاثة المصاب في حالة حدوث أي أزمات طارئة 

بمسح هذا الكود باستخدام تطبيق الطبي،  وبذلك يصل بلاغ عن الحالة الصحية في الحال إلى التطبيق، ويرفق مع هذا البلاغ وصف المشكلة وموقع الشخص المستغيث بفضل تقنية” GPS “.

 

شاركي من هنا

مقالات ذات صلة