طفلة بريطانية تعاني من حالة صحية نادرة تجبرها على تناول الخضروات فقط

الطفلة ليلى

تعاني طفلة بريطانية تدعى ليلي وليس من مدينة إمنجهام، بالغة من العمر 8 سنوات فقط، من حالة صحية نادرة، جعلتها طعامها مقتصرًا على تناول الخضروات والفواكه فقط، حيث شخص الأطباء حالتها بمرض “فينيل كيتونوريا” الذي أصيبت به عند الولادة.

ولا تستطيع الطفلة تناول 4 جرامات من البروتين خلال اليوم، ولا يمكنها تناول صدر دجاجة لأنه يحتوي على أكثر من 54 جرام من البروتين، وتوصل الأطباء إلى أن البروتينات تسبب لها تلفًا دماغيًا، ومنذ أن تم إخبار والدتها بطبيعة مرض الطفلة، تمضي الأم وقتًا كبيرًا من يومها في وزن وإعداد الطعام المناسب لحالة ليلي، وسحب عينات الدم لإجراء التحاليل الدورية للتأكد من أن طفلتها تتناول الطعام السليم.

وتقول كارين ويلكي، إن حياتها صعبة ولا تستطيع طفلتها زيارة أحد من أصدقائها، فمن الصعب على الأخرين إطعامها كما أنها لا تستطيع أن تأكل نفس أصناف الطعام التي يأكلها أقرانها في المدرسة، لذلك يتعين على كارين أن تحضر وجبات خاصة لطفلتها.

وتابعت كارين، “الروتين اليومي عبارة عن عمل مستمر للتأكد من أن كل شئ على ما يرام، ففي الصباح أعطيها المكملات الغذائية وأقوم بوزن وجبة الإفطار، وتميل ليلى تناول الفواكه وكمية صغيرة من الحبوب، ثم أوصلها إلى المدرسة، أما عن وجبة الغذاء يجب أن أجهزها بنفسي لأنها لا تستطيع تناول وجبات المدرسة، وغالبًا ما تكون وجبة الغذاء عبارة عن الجزر والملفوف الأبيض لأنها لا تستطيع تناول اللحوم”.

 

شاركي من هنا

مقالات ذات صلة