تكميم المعدة

مميزات و اضرار عملية تكميم المعدة و 4 نصائح مهمة لا غني عنهم

أصبح سؤال ما هي عملية تكميم المعدة ومميزات واضرار عملية تكميم المعدة شائع بين الكثير من السيدات اللاتي يعانون من زيادة في أوزان أجسامهم، خاصة أن مشكلة السمنة ينتج عنها مشاكل جسدية ونفسية عديدة ، في بعض الأوقات يكون السبب في السمنة هو الإفراط في تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون.

لكن هل الحل المثالي يكمن في هذه العملية؟ هذا ما نتعرف عليه من خلال هذا المقال.

ما هي عملية تكميم المعدة؟

عملية تكميم المعدة واحدة من العمليات الجراحية التي تعتمد على إزالة أجزاء من المعدة حتى يصبح حجمها أصغر، مما يؤدي إلى عدم الرغبة في تناول الطعام بكثرة، حيث يتغير مقدار الوجبة التي يتم تناولها إلى وجبة أصغر.

يبدأ الطبيب الجراح في تصغير حجم المعدة من خلال تصغير الحجم بمقدار 80% حتى تكون المعدة قادرة على استيعاب الأطعمة داخلها، بالإضافة إلى أن التكميم يعمل على تقليل إفراز الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالجوع على سبيل المثال هرمون الجريلين، حيث يعمل على على زيادة الشهية.

في بعض الأوقات يتم إجراء العملية باستخدام المنظار، ويفضل استخدامه لأنه لا يسبب في انتاج شقوق عند منطقة البطن بعد العملية، لهذا السبب يجب اختيار طبيب ذات مهارة عالية.

كيف يتم إجراء عملية التكميم؟

يتم إجراء عملية تكميم المعدة على عدة خطوات، كما يلي:

  • يبدأ الطبيب في إحداث 5 أو 6 شقوق صغيرة في منطقة البطن.
  • يستعين ببعض الآلات الجراحية والكاميرات ويدخلها إلى الشقوق الموجودة.
  • ثم يقص جزء كبير يصل إلى 70% أو أكثر من داخل المعدة.
  • تتغير هيئة المعدة فيصبح انبوب صغير.

ومن الجدير بالذكر أن العملية تقتصر على قص جزء من المعدة وليس من الأمعاء.

كبسولة تكميم المعدة

عند البحث عن طرق لفقدان الوزن نجد أن الكبسولة أحد الخيارات، تختلف طريقة استخدام الكبسولة عن العملية، حيث أن الكبسولة يتم تناولها عن طريق الفم أو إدخالها إلى المعدة من خلال المنظار.

 وعندما تصل الكبسولة  إلى المعدة يحدث انتفاخ بسبب حقنها بالمحلول الملحي من أجل أن تأخذ حيز كبير داخل المعدة، وتساعد على تناول كميات قليلة من الطعام.

ما هي مميزات تكميم المعدة؟

يوجد الكثير من المميزات التي يلاحظها العديد من المرضى عند القيام بعملية تكميم المعدة، والتي يمكن توضيحها خلال النقاط التالية:

تكلفة العملية غير مرتفعة

تناسب العملية العديد من الطبقات، فهي ذات سعر مناسب للجميع، ويقبل عليها المرضى بكثرة، لكن يجب اختيار طبيب متخصص في الجراحة من أجل ضمان نجاح العملية.

لا تستغرق وقت طويل

 تعتبر عملية التكميم ذات مدة قصيرة، فهي تتطلب السرعة عند اجرائها، فيمكن أن تستغرق العملية من نصف ساعة إلى ساعة على الأكثر.

جراحة غير معقدة

إن الألم الذي ينتج عن العملية يختلف عن ألم العمليات الأخرى خاصة عندما يتم استعمال المنظار أثناء العملية من أجل تقليل الشعور بالألم.

سرعة التعافي

تتراوح مدة التعافي من العملية من 10 إلى 14 يوم، وتعتبر هذه الفترة قصيرة للغاية، حيث يتمكن المريض من الرجوع إلى الحياة الطبيعية بكل سهولة.

ضبط  مستوى السكر داخل الجسم

تعمل عملية تكميم المعدة على تحسين مستوى السكر في الدم، خاصة إذا كان المريض الذي يجري العملية يعاني من مرض السكري، كما أنها تساعد على تحفيز معدل الكوليسترول، وضغط الدم فيؤدي إلى سهولة القيام بكافة الأعمال اليومية.

عدم تغير شكل البطن

لا ينتج عن العملية أي تشويه لمنطقة البطن بعد اجرائها، حيث أن آثار العملية صغيرة جدا، ويقوم الطبيب الجراح بتجميل هذه الآثار ومحاولة اخفائها من خلال الخيط التجميلي.

عدم الاحساس بالجوع

من أهم مميزات العملية هي فعاليتها في القضاء على شعور الجوع، والتقليل من إفراز الهرمونات التي تنتجها المعدة وتساعد على الشعور بالرغبة في تناول الطعام مثل هرمون الجوع، حيث يفقد المريض ما يقرب من أكثر من نصف وزنه.

انتظام الدورة الشهرية

يؤثر زيادة الوزن على معدل الهرمونات داخل جسم المرأة، مما يؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية وتأخرها لعدة أيام أو أسابيع، مما يؤدي إلى الإحساس بالقلق والانزعاج من هذا الأمر.

تحسين العلاقة الجنسية

أثبتت العديد من الأبحاث العلمية والدراسات أن الوزن الزائد يؤثر على العلاقة الحميمة بشكل ملحوظ بداية من الإحساس بالرغبة الجنسية حتى نهاية العلاقة، فمع تراكم الدهون داخل الجسم يعمل على حدوث خلل في الهرمونات، لذلك يلاحظ تحسين في أداء العلاقة عند إجراء عملية تكميم المعدة.

حماية الجسم من أمراض السمنة

السمنة المفرطة تسبب العديد من الأضرار للجسم على المدى البعيد، لذلك فإن عملية التكميم مهمة لأنها تحمي الجسم من الإصابة من العديد من الأمراض مثل:

  • أمراض العقم.
  • الخشونة في الركبة.
  • الأرق.
  • إلتهابات الأعصاب.
  • أمراض القلب والشرايين.
  • عدم القدرة الجنسية.
  • انزلاق الغضاريف.

مخاطر عملية تكميم المعدة

تعد عملية تكميم المعدة من العمليات المنتشرة التي يجريها الكثير من مرضى السمنة حتى يحصلوا على وزن مناسب لأجسامهم، لكن تصاحب هذه العملية بعض الأضرار مثل:

عدم التغذية الجيدة

بالرغم من نجاح العملية في فقدان الوزن وتجعل المعدة بحجم صغير يستوعب كمية قليلة من الأطعمة إلا أنها تسبب في حدوث فقر في المعادن والفيتامينات التي يحتاجها الجسم، كما يمكن إصابة المريض بصعوبة في الهضم، ولهذا يلجأ الأطباء إلى وصف المكملات الغذائية للمريض حتى يتم تعويض الجسم بالمواد الغذائية التي يحتاجها.

الإصابة بالإسهال

يصاب بالإسهال بسبب العادات الصحية غير صحيحة، وكثرة تناول الأطعمة الدسمة، مما يؤدي إلى صعوبة المعدة امتصاص الدهون، وقد ينتج عن إهمال مشكلة الإسهال التعرض إلى الجفاف بسبب عدم تواجد كمية معتدلة من الأملاح والسوائل داخل الجسم، والتي يجب أن تعوض بمقدار كبير من السوائل.

حدوث انسداد في الأمعاء

يجب على مريض السمنة بعد إجراء عملية تكميم المعدة أن يلتزم ببعض التعليمات عند تناول الطعام مثل مضغ الأطعمة بشكل صحيح حتى يجنب حدوث انسداد في الأمعاء، والتعرض إلى مشكلة القيء، والشعور بالألم في منطقة البطن مما يصاحبها تغييرات أثناء عملية الإخراج.

الشعور بالغثيان

يواجه أي شخص خضع لعملية تكميم المعدة الإحساس بالغثيان بطريقة مستمرة خاصة بعد إجراء العملية مباشرًة، قد تستغرق مشكلة الغثيان لبضعة شهور ومن المحتمل أن يصبح أمر مزمن يحتاج إلى الأدوية.

عدم استيعاب كمية كبيرة من الأطعمة

هناك دراسات علمية أثبتت أن بعض المرضى الذين أجروا عملية تكميم المعدة أصبح حجم معدتهم أقل، مما نتج عنه عدم قدرة المعدة على استيعاب بعض الأطعمة مثل الخبز، المكرونة، اللحم، والأرز، أيضًا حدوث تغييرات فسيولوجية داخل المعدة.

حدوث التصاق في منطقة البطن

ينصح أن يحصل المريض على الراحة بعد إجراء عملية تكميم المعدة، حيث أن أنسجة منطقة البطن أثناء الحركة يحدث لها التصاق، مما ينتج عنه الشعور بالألم المفرط في الجهاز الهضمي.

بعض الأضرار الأخرى

قد تظهر الأضرار الناتجة عن عملية تكميم المعدة في فترة من  ثلاثة إلى ستة شهور من تاريخ إجراء العملية، وبعد هذه الفترة تظهر بعض التغييرات الأخرى على الجسم، من ضمنها:

  • حدوث جفاف في البشرة.
  • الإحساس بالألم داخل الجسد.
  • الشعور ببرودة الأطراف.
  • التعرض إلى الإرهاق والتوتر بشكل مستمر.
  • الإصابة بالإكتئاب والتغيرات المزاجية.
  • تساقط في الشعر وتلفه.

نصائح يجب اتباعها بعد إجراء العملية

  • يجب على المريض تناول السوائل التي لا تحتوي على المواد الغازية وبدون سكر لمدة 7 أيام لتجنب اضرار السكريات.
  • بعد مرور أسبوع يمكن أن يتم تناول الأطعمة المهروسة لبضعة 21 يوم دون انقطاع.
  • عند مرور 30 يوم يمكن العودة إلى النظام الغذائي الطبيعي، لكن يجب تناول الأطعمة التي تتكون من الفيتامينات مرتين على مدار اليوم.
  • قد يحتاج المريض أن يحصل على حقن تحتوي على فيتامين ب بصفة مستمرة، كما يجب إجراء التحاليل الطبية بصفة دورية.

 وأخيرا نكون قد تعرفنا على كافة المعلومات عن عملية تكميم المعدة وأضرارها وفوائدها ونصائح هامة بعد إجراء العملية.

المصادر

شاركي من هنا
دليلك لموضة صيف 2021 [كتاب إلكتروني]
مجاناً 100% الآن
عدد محدود
دليلك لموضة صيف 2021 [كتاب إلكتروني]
مجاناً 100% الآن
عدد محدود