رئيس الجامعة: “تم إحالة الواقعة للنيابة” ووالد الطالبة “بنتي مش هتغير طريقة لبسها”. تعرفي على تفاصيل واقعة الفستان كاملة (فيديو)

شهدت الساعات الماضية واقعة أثارت جدلًا واسعًا بين رواد السوشيال ميديا والمواقع الاخبارية حتى وصل الأمر للتدخل النيابة والمجلس القومي للمرأة، وهي واقعة الطالبة “حبيبة طارق زهران”، صاحبة واقعة الفستان، بجامعة طنطا، اهتمامًا كبيرًا على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة عقب صدور قرار من الدكتور “محمود زكي” رئيس الجامعة، أمس السبت بإحالة الواقعة إلى النيابة العامة لاتخاذ ما تراه مناسبا حيالها.

وترجع تفاصيل الواقعة بعد ما تناقلته مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الإعلام لشكوى الطالبة “حبيبة زهران” بالفرقة الثانية في كلية الآداب بجامعة طنطا، أنها تعرضت للمضايقة من قبل مراقبي لجان الامتحان يوم الثلاثاء الماضي بعد انتهاء مدة الامتحان، وكانت إحداهما منتقبة والأخرى ترتدي خمارًا، وفقًا لوصف الطالبة.

وذكرت أنهم طالبوا منها ارتداء بنطلون أسفل الفستان، وقاموا بسؤالها عن ديانتها ومكان إقامتها، ووجهتا لها كلمات مثل “قررت تبقى مش محترمة وتقلعي الحجاب”، وفقًا لقولها.

وبناء عليه قرر الدكتور “محمود زكي”، رئيس جامعة طنطا، أمس السبت، إحالة واقعة طالبة الفستان إلى النيابة العامة لاتخاذ ما تراه مناسبًا حيال الواقعة، وشدد على الجميع بعدم التطرق للموضوع لحين انتهاء النيابة العامة من تحقيقها واستبيان الحقائق كاملة.

وفي تصريح خاص لـ “القاهرة 24”، قالت حبيبة إنها لم تتلق أي شيء بخصوص استدعائها من النيابة العامة حتى الآن، مؤكدة أنها لم تكن تتوقع إحالة الأمر إلى التحقيق، كما أنها تفضل الانتظار لحين معرفة الإجراءات المتبعة بعد صدور القرار، بالإضافة إلى التواصل مع إدارة جامعة طنطا، رافضة الإدلاء بأي تصريحات خلال الوقت الراهن.

وفي تصريح خاص لـ “اليوم السابع” قال طارق رمضان، والد الطالبة حبيبة إنه لا يوجد وصاية لأحد على ابنته، وان المتنمرة على بنتى “ست متخلفة”، و“حبيبة” لو مش ملتزمة حرس الجامعة مش هيدخلها.

واستكمل قائلًا: “قالت لبنتي إنتي نسيتي البنطلون مع ان فستانها تحت الركبة”، وأضاف “بنتي مش هتغير طريقة لبسها ومش بتعمل حاجة غلط”.

وأكد طارق أنه سيتقدم بشكوى رسمية اليوم الأحد في جامعة طنطا للتحقيق فى واقعة ابنته، موضحا أن رئيس الجامعة وأساتذة منها حدثوه شخصيًا عن ما حدث وأكدوا أنهم سيتخذون اللازم، وهذا وفقًا لما جاء بموقع اليوم السابع.

وأشار الدكتور “أحمد عواض” مدير وحدة تحليل الشكاوى بجامعة طنطا في تصريحات لـ”القاهرة 24″، أنه لم يتلقى شكوى رسمية من خلال موقع الوحدة الخاص بالطلاب المنتسبين، وأن الشكوى المقدمة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي.

وفي تصريحات مع برنامج “الحكاية”، المذاع عبر قناة “MBC مصر”، مساء الجمعة، قال الدكتور “وليد العشري” المتحدث باسم جامعة طنطا، إن رئيس الجامعة قرر تقديم شكوى رسمية بشأن الواقعة وأن الجامعة تُصر على تطبيق القانون ومُحاسبة المخطئ، لكن بعد التحقيق فيها رسميًا بدلًا من الاستماع إلى طرف واحد فقط بهدف معرفة الحقيقة.

وعلقت الإعلامية “لميس الحديدي” عبر برنامجها “كلمة أخيرة” المذاع على شاشة ON، على الواقعة قائلة: ” كانت لابسة فستان بسيط بنص كوم، ولا كان محزق ولا ملزق، ورغم أنها حرة في ارتداء ما تشاء”.

أردفت “البنت تلبس مايوه أو نقاب أو حجاب أو أى حاجة دى قضية شخصية ولا يمكن أن نسمح لهذا المجتمع أن يكون وصيا على لبسنا ولبس البنات ارحمونا بقى من قصة كنتى لابسة إيه؟ عشان يتحرشوا بيكي”.

وعن دور المجلس القومي للمرأة قامت الدكتورة “مايا مرسي” بالتواصل مع رئيس جامعة طنطا للوقوف على آخر مستجدات واقعة ” فتاة الفستان”، وذلك حرصًا من المجلس على متابعة آخر مستجدات الواقعة.


قامت الدكتورة “مايا مرسي” رئيسة المجلس القومي للمرأة بالتواصل تليفونيًا مع الدكتور “محمود زكي” رئيس جامعة طنطا لمعرفة ما تم اتخاذه من إجراءات بخصوص هذه الواقعة حيث قام رئيس الجامعة بإبلاغ الدكتورة مايا مرسي متابعته للقضية شخصيًا وأنه سيقوم بتحويل الملف بأكمله صباح اليوم إلى مكتب النائب العام للتحقيق في الواقعة واتخاذ الإجراءات اللازمة والمساعدة في الوقوف على حقيقة ما قالته الفتاة من تعرضها للتنمر على يد المراقبين في لجنة الامتحان، وذلك وفقًا لما أعلنت عنه الطالبة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي.

 

شاركي من هنا

مقالات ذات صلة