الأمريكية إديث مورواي صاحبة الـ 100 عام تحطم موسوعة جينيس في رفع الأثقال

استطاعت المعمرة الأمريكية إديث مورواي صاحبة الـ 100عامًا من عمرها، أن تحطم موسوعة جينيس للارقام القياسية، بعد أن حصدت لقب أكبر رافعة أثقال تنافسية في العالم، وذلك بعد ان إحتفلت أمس بعيد ميلادها الـ 100، حيث أنها سجلت في سبتمبر 2019 رقم قياسي في رفع الأثقال بحملها ما يزيد عن 150 رطلاً.

ووفقًا لما نشر في صحيفة “نيويورك بوست”، تم تسجيل الإنجاز المبهر الذي حققته إديث مورواي، والتي ولدت في حي برونكس بمدينة نيويورك، وسوف نرى إسمها في الإصدار الجديد لكتاب موسوعة جينيس للأرقام القياسية لعام 2022 والذي سيصدر خلال الشهر المقبل.

وقالت موسوعة “جينيس”، في بيان، “مع رفعها للأثقال لأعلى من 40 إلى 150 رطلًا، حطمت إديث رفع الأثقال التنافسية، حيث أنها أبهرت الجميع برفعتها الرشيقة”، ولكن توقفت إديث عن رفع الأثقال بسبب الظروف الراهنة التي يمر بها العالم في ظل تفشي فيروس كورونا، ولكنها تذهب للتمرين 3 مرات أسبوعيًا للاستعداد لخوض منافسة جديدة في شهر نوفمبر المقبل.

ودخلت إديث مورواي مجال رفع الأثقال وهي في عمر الـ 91 عامًا، وقالت عن أول يوم لها في التمرين كانت غير مقتنعة بما تفعله، ولكن بدأ الأمر ممتعًا لها عندما رأت السيدات الأخريات وهن يرفعن الأثقال، وبدأت في التمرين حتى أصبحت متمكنة من رفع الأثقال، وأكد ان سر طول عمرها يرجع إلى الضحك وإضحاك من حولها، كما أنها تتمتع بجينات جيدة حيث ان أحد أجدادها عاش حتى سن 102 سنة.

شاركي من هنا

مقالات ذات صلة

أفضل الملابس الكاجوال للمحجبات  تحظى المُحجبات في الفترة الأخيرة بالعديد من الاختيارات فيما يتعلق بالملابس والأزياء،  ولكن تبقى المشكلة في كيفية تنسيق القطع وتناسق الألوان…