الرئيسية المنتديات شاركي قصتك حكايه في صفحه

  • شاركي قصتك

    Omneya تحديث قبل سنة، 8 أشهر 1 الأعضاء · 1 مشاركة
    • Omneya

      مشارك
      23 مارس، 2021 الساعة 12:09 م

      قصتي بدات من ساعه ما خلصت المدرسه.. وبدا يتشكل حلمي في اني اكون صحفيه.. لاني بحب الكتابه وعندي قدر من الخيال مش بطال.. وحطيت قدامي هدف اني ادخل كليه الاعلام.. وحصل.. وكانوا اجمل ٤ سنين في حياتي.. واتخرجت بتقدير جيد جدا.. وبدات اواجه الواقع العملي.. لكن للاسف.. مكنش فيه اي فرصه للعمل في مجال الصحافه والاعلام .. وبعد ٤ سنين من المحاولات اللي باءت بالفشل. قررت اني اخد هدنه وادور في مجال تاني له علاقه بلغتي اللي درستها طول حياتي.. وهيا اللغه الفرنسيه.. وفعلا فتحت لنفسي باب جديد من العمل واللي تاقلمت عليها بسرعه والحمد لله.. واشتغلت مدرسه لمده ١١ سنه.. فرحت فيهم وتعبت.. لكن اكتر حاجه كانت بتهون عليا.. هيا علاقتي بالطلبه.. حبي ليهم وحبهم ليا واحترامهم.. وكلمات الشكر وحفظ الجميل اللي دايما في عينيهم عشان كنت سبب حبهم للغه.. بس دايما الحنين كان بياخدني للكتابه..لحد ما وصلت لنقطه فاصله قي حياتي وقررت اخد الخطوة ومستناش حد.. وفعلا عملت صفحه علي الفيس بوك وسميتها ” حكايتنا” بكتب فيها قصص قصيرة.. وخواطر.. وهيا المتنفس الحقيقي لموهبتي في الكتابه… متتخيلوش سعادتي والناس بتحييني علي اول قصه اتسجلت وكانت من تاليفي.. مش هقدر اوصف اد ايه كنت فخوره بنفسي وانا بكتب علي كل قصه بقلم امنيه فؤاد.. الخلاصه اللي عنده حلم لازم هيحققه بالاصرار والمحاوله والعزيمه.. واللي عايز يوصل هيوصل اكيد بفضل ربنا وايمانه بقدراته وطموحه اللي ملوش حدود.. ?

      في انتظار دعمكم ومشاركتكم في صفحتي المتواضعه

      https://www.facebook.com/حكايتنا-102298961828922/

Viewing 0 reply threads
الرد: Omneya
المعلومات الخاصة بك:

إلغاء
Start of Discussion
0 من 0 منشورات حزيران / يونيه 2018
الآن