الرئيسية المنتديات شاركي قصتك أريد أن أكون

  • شاركي قصتك

    ولاء تحديث قبل سنة، 7 أشهر 0 الأعضاء · 1 مشاركة
    • ولاء

      مشارك
      14 أبريل، 2021 الساعة 12:23 م

      هل ظروف اقوى أم الإنسان؟؟<div>

      بالطبع المرء أقوى من أي شيء في الكون،الانسان بداخله طاقة مأهولة يستطيع حرق الأخضر واليابس إن أراد.. ويستطيع أيضاً صعود إلى فضاء..نحن قادرون مادمنا نريد..

      <div>

      #أنا_بطلة_حياتى صنعت نفسي بنفسي بدون مساعدة مطلقاًاحم…انا مش عارفه ليه بكتب لأنى عموماً مش بحب حد يعرف عنى كتيير وده طبعى بس بكتبه فقط علشان اللى يقرأ قصتى تعطيه جرعة امل المهم انا حياتى غريبة خالص من البداية كنت عايشة فى القاهرة انفصل والدى عن والدتى واتنقلنا بعدها للصعيد كان مستوايا ممتاز جدا وفضل مستوايا يتدنى بعدها علشان حصلت ظروف زوجة والدى كانت مريضة وأصبحت أقوم بكل أعمال المنزل المهم خلصت تلاته إعدادى يدوبك بنجاح وانا مكنتش بروح المدرسة طبعاً فترة الاعدادى وبعد ما خلصت كان حلم عمرى ادخل الثانوية العامة قاعدة سنتين في البيت وبعدها روحت انا واخويا صغير مدرسة ثانوى وقدمت عليها منازل من وراء بابا ولما عرف قالى هتقدرى على شغل البيت وثانوى ده مستحيل قولتله أن شاء الله هقدر عدت اولى ثانوي وتانية ثانوى بصعوبة ومش بروح غير على الامتحانات وجات تلاته ثانوى بقيت اذاكار فى الليل وفى صبح براعى البيت وشغله واخواتى الصغيرين المهم روحت اول يوم امتحانات عربى تلقيت صدمة حياتى وهى أنه أسمى مش موجود بسألهم ليه وانا فعلا كنت منهارة حرفياً طلع بسبب ورق معملتوهش لانى منازل أقسم أنى فى تلك اللحظة كانت من اصعب لحظات حياتى المهم مرت سنة وتعذبت فى عمل الورق غير الإحباط ومفيش حد ابدا بيشجعنى الجميع بدون استثناء كان بيقول مستحيل تنجح يعنى المتفرغين وبيروحوا المدرسة يدوبك بينجحوا ودى اللى فى البيت ومش بتاخد دروس هتنجح والحمد لله نجحت وربنا يعرف انى عانيت ازاى الجميع بدون استثناء اندهش حتى والدى المهم اخويا نسق لى على تربية نوعية رحت حولت اداب كان نفسي ابقى معيدة واخويا هو اللى طلب من بابا انى احضر محاضرات كان اخويا طالب ساعتها في هندسة ،كنت أول فتاة تلتحق بالجامعة من بنات عمومى الكثر،فلا يوجد شىء اسمه فتاة تسافر الجامعة وتعيش بعيدة عن أهلها،ولكنى أقنعت والدى وساعدني في ذلك اخى

      <div><div>المهم روحت الكلية طلعت من الاوائل الاربع سنين كنت متميزة حتى مع الدكاترة بمستوايا واشتركت فى مسابقات عدة فى كتابة قصة وروايات وحصلت على العديد من الجوائز في الجامعة بسوهاج ومنها جائزة الأديب جمال غيطانى فى فرع الرواية..</div>

      حصلت على جائزة أجمل رواية عام ٢٠١٨م على مستوى الكلية

      وحصلت أيضاً على مدار اربع سنوات على مراكز اولى فى كتابة قصة.

      كنت اكتب وأقرأ بنهم

      <div>مرت عليا الاربع سنين بعمل جاد وحصلت على العديد من الكورسات بس مليش نصيب اتعين معيدة لانه ترتيبى الرابع</div><div>والحمدلله على كل حال والسنة دى ولله الحمد تم نشر اول عمل ورقى رواية “ميت بالحيا” على حساب الدار لقد تبنتها الدار اول ما عرفت موهبتى في الكتابة وبحضر دراسات عليا في جامعة سوهاج.</div>

      أنا فعلياً تحديت ظروفى وقهرتها ولم تقهرنى،

      تحولت من فتاة جاهلة تقبع فى منزل لا تعرف شىء وليس لها معنى ،ولا أحد يأخذ برأيها ،يقودنها كالحيوانات ،إلى فتاة الجميع يكن لها الاحترام والتقدير يأخذون بمشوراتها ورأيها ،اعمل…واكتب.. وأحضر دراسات عليا.

      أولئك ذات الناس التى احباطتك هم ذاتهم الآن يحترمونك ويبجلوك.

      <div> وان شاء الله خير</div></div></div></div>

Viewing 0 reply threads
الرد: ولاء
المعلومات الخاصة بك:

إلغاء
Start of Discussion
0 من 0 منشورات حزيران / يونيه 2018
الآن